مشاهير

بعد إصدارها لـ”يديرها الحب”.. أسماء لمنور تحصد نجاحا جديدا -فيديو

تصدرت الفنانة المغربية أسماء لمنور الطوندونس المغربي وذلك من خلال أحدث أعمالها الغنائية “يديرها الحب”، التي أصدرتها مساء يوم الخميس الماضي عبر قناة روتانا.

وتعاملت لمنور من خلال هذا العمل على مستوى الكلمات مع الشاعر محمد المغربي فيما عادت الألحان لمهدي مزين، بينما حرص المخرج محمد علي العويني على تصوير هذه الأغنية على طريقة الفيديو كليب، الذي جسدت من خلاله أسماء لمنور دور مصممة أزياء وحرصت عبره على الترويج للتراث المغربي.

ويشار إلى أن كليب “يديرها الحب” يقترب من المليوني مشاهدة على اليوتيوب وذلك في ظرف يومين من تنزيله، محتلا بذلك صدارة الطوندونس المغربي.

من جهة أخرى، عمدت لمنور إلى نشر إحدى صورها من كواليس العمل ، مرتدية لباسا تقليديا مصنوعا من ثوب القنوط الذي عرفت به وأرفقته بنبذة عن فكرة الكليب، في تعليق جاء به : ” ينطلق كليب يديرها الحب من ورشة تصميم الأزياء، التي تُظْهِر تحضير بَطَلَتِه *الديزاينر* لمفاجأة مساعدتها بقدوم خطيبها الذي يطلب يدها للزواج بطريقة فريدة تتناسب مع مهنة الخياطة و تصميم الأزياء.

‎وأضافت :”بعد ذلك يأتي السيناريو لتصوير مشاهد الترتيب لحفلة توديع العزوبية بالاشتغال على أزياء عصرية بلمسة مغربية، حيث اقتسمت الصديقات كل مُكَونات اللبسة الفاسية المعروفة باللبسة الكبيرة في الأعراس المغربية، فارتدت العروس “المسلّكة” وهو إكسسوار يطلق عليه اسم “جوهر”، في حين ارتديت ثوب “القنّوط” على شكل بلازر وثوب القنّوط هو عبارة عن (قماش البروكار او الخريب يصنع يدويا وتتطلب حياكته من أربعة الى خمسة اشهر ويعرف بجودته العالية يتم صنعه من قبل شخص واحد في المغرب هو الوازاني من خلال ورشته العائلية )”.

وختمت قائلة :”اختيار هذه التيمة في الأزياء جاء محاكاة لروح الأغنية الحديثة التي تنهل من التراث المغربي لجهة الغرب وفن العيطة الغرباوية ، كما سبق واعتمدت نوعا آخر من التراث المغربي سنة 2017 مع أغنية “عندو الزين”، التي لاقت استحسان الجمهور المغربي والعربي وكانت محطة مهمة في مساري الفن”.

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى