مشاهير

“مومو” ينفجر في وجه وزير الشغل وزميلته تنهار بالبكاء

انفجر المذيع المغربي، محمد بوصفيحة الشهير ب “مومو”، صباح اليوم الاثنين، في وجه المسؤولين عن الفاجعة التي شهدتها مدينة طنجة، يوم أمس، بعد غرق ووفاة 28 شخص بمعمل سري للنسيج.

وعبر “مومو” خلال برنامجه الصباحي الشهير “المورنينغ”، المذاع على “هيت راديو”، عن غضبه الكبير اتجاه الأشخاص المسؤولين عن هذه “الشوهة” كما وصفها، وصرح قائلا: “الله يجعل سيدي ربي ياخذ الحق.. لي مسؤول على هدشي الله يعطيه الشوهة؛ كون كنت وزير شغل نستقيل، ولي راجل يقدم استقالتو”.

أما الاعلامية، لميار بحر الدين، زميلة “مومو”، في البرنامج فانهارت بالبكاء، أثناء قراءتها الخبر في فقرتها، ولم تستطع تمالك نفسها نظرا لحجم الكارثة التي راح ضحيتها أشخاص لا حول لهم ولا قوة.

يشار إلى أن الحادثة وقعت بعدما وصلعلو مياه التساقطات المطرية التي غمرت معملا “سريا” وسط مدينة طنجة، بلغت مترين، الشيء الذي صعّب مهمة البحث عن باقي المفقودين.

وكانت سلطات المحلية لولاية جهة طنجة – تطوان – الحسيمة كشفت أن وحدة صناعية سرية للنسيج كائنة بمرآب تحت أرضي بفيلا سكنية بحي الإناس، بمنطقة المرس بطنجة، عرفت صبيحة يومه الإثنين 8 فبراير 2021، تسربا لمياه الأمطار، مما تسبب في محاصرة عدد من الأشخاص كانوا يعملون بداخل هذه الوحدة الصناعية.

وقد تدخلت السلطات المحلية والأمنية ومصالح الوقاية المدنية، حيث تم إنقاذ 10 أشخاص، نقلوا إلى المستشفى الجهوي لتلقي الإسعافات الضرورية.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى