مشاهير

مؤثر.. نجوم مغاربة خطفهم الموت في سنة 2020

لم تكن 2020 سنة أزمة فقط، بل عاما فُجع فيه المغاربة في عدد من أشهر نجوم الشاشة؛ اختلفت تواريخ وفاتهم إلا أن وقع خبر الموت عمّق جراح الجميع.

شامة الزاز أيقونة “العيطة الجبلية”، فارقت الحياة يوم الاثنين 28 شتنبر عن عمر يناهز الـ 65 سنة، بعد معاناة طويلة مع مرض ألزمها الفراش، وأدخلها المستشفى مرات عديدة.

غابت شمس شامة الزاز، وغابت معها ابتسامتها البريئة وصوتها الذي كان يتغنى به أبناء “الجبل”.

سعد الله عزيز، اقترن اسمه بزوجته خديجة أسد فكانا ثنائي لا يفترق، لم يصدق المغاربة خبر وفاته، فالبعض فنده والبعض الآخر ينتظر التأكيد.

أكد مقربو سعد الله عزيز خبر وفاته يوم 13 أكتوبر الماضي، بعد صراع مرير مع مرض السرطان.

عبد الجبار الوزير، فارق الحياة مساء الأربعاء 2 شتنبر الماضي، فكان الخبر كالصاعقة على جمهوره وكافة المسرحيين.

وعانى الوزير في فترات حياته الأخيرة كثيرا، حيث خضع لعملية جراحية لبتر ساقه اليسرى.

ثريا جبران، لم تكن فنانة عادية طبعت ذاكرة المغاربة على مر سنين، وزاد تألقها حين تولت منصب وزيرة الثقافة، إلا أن خبر وفاتها أفجع المغاربة.

فارقت السعدية قريطيف، وهو اسمها الحقيقي الحياة يوم الاثنين 24 أغسطس الماضي، مخلفة حزنا عميقا في نفوس أسرتها ومحبيها.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى