مشاهير

بالدموع.. زهير بهاوي ينعي صديقه

توفي اليوم الأربعاء، وعن سن ناهز 31 سنة، الدولي المغربي، محمد أبرهون، في إحدى المستشفيات التركية، بعد تشخيص إصابته قبل أشهر بمرض السرطان، الذي أبعده عن الميادين وكذا فريقه السابق ريزي سبور التركي.

وتأثر العديد من المشاهير المغاربة لوفاة صديقهم، الذي شهد له الصغير قبل الكبير بحسن التربية والاخلاق، وأبرزهم الفنان الشاب، زهير بهاوي، الذي لم يستطع التغلب على دموعه أثناء نعيه للراحل.

ونشر بهاوي مقطع فيديو عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام، عبر خلاله عن صدمته الكبيرة بعد سماعه خبر وفاة أبرهون، خاصة وأن صداقة كبيرة جمعت بينهم قيد حياة الراحل.


زر الذهاب إلى الأعلى