مشاهير

مشاهد صادمة.. مغربية تنتحل صفة “يوتوبوز” أجنبية “عارية”

غزت من جديد فيديوهات “رويتني اليومي”، صفحات الفيسبوك واعتلت “عرش” “اليوتيوب”، وسط تحذيرات النشطاء من استمرار الترويج لمثل هذه المحتويات.

وفوجئ رواد منصات التواصل الاجتماعية، اليوم الخميس، بانتحال “يوتوبوز” مغربية صفة سيدة أجنبية، وتركيب صوتها على مقاطع فيديو “مخلة” تعود لها.

وظهرت السيدة الأجنبية مرتدية لباسا “فاضحا”، في وقت ظن فيه متتبعو “اليوتوبوز” المغربية أنها هي، التي تظهر في الفيديو، خاصة أنها عمدت في الدقائق الأولى للفيديو على دعوتهم للاشتراك في قناتها، التي تضم حوالي 13 ألف مشترك.

ورجح متتبعو القناة المذكورة، أن تكون صاحبتها ترغب فقط في حصد نسب المشاهدة، والحصول على المال مقابل ذلك.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى