مشاهير

حقيقة فقدان بطلة “سلمات أبو البنات” لذاكرتها بعد تعرضها لحادث سير خطير

هند منير

تداولت بعض الصفحات الخاصة بأخبار الفن والمشاهير ، أمس الأحد، خبر فقدان الفنانة فاطمة الزهراء بلدي لذاكرتها، عقب حادث السير الخطير الذي تعرضت له مؤخرا، وهي في طريقها لموقع تصوير أحد الأعمال التلفزية التي تشارك بها.

ونفى مخرج مسلسل “سلمات أبو البنات” ، هشام الجباري، في تصريح خص به موقع “سيت أنفو” صحة الخبر المتداول ، مبرزا بأن الخبر لا أساس له من الصحة وبأن الحادث الذي تعرضت له الفنانة فاطمة الزهراء لم يحدث أي ضرر بذاكرتها.

وأضاف الجباري، بأن الفنانة المغربية الشابة قد تعرضت على إثر هذا الحادث لمجموعة من الكسور، الأمر الذي استدعى تدخلا جراحيا عاجلا، مبرزا أن وضعها مستقر لحدود اللحظة، وبأنها لازالت بالمستشفى وتتلقى العلاجات الضرورية.

من جهة أخرى، كشف المخرج هشام الجباري، تحضيره لجزء ثان من مسلسل “سلمات أبو البنات” عقب نجاح جزئه الأول، نافيا أن يكون قد شرع في تصويره، حسب ما تداولته بعض المواقع والصفحات.

ويشار أن الجزء الأول من مسلسل “سلمات أبو البنات” قد حظي باهتمام واسع من لدن الجمهور المغربي وحقق نجاحا كبيرا خلال عرضه في موسم رمضان الفائت عبر قناة “ام بي سي 5” ، وهو العمل الذي جمع ثلة من الفنانين المغاربة الكبار من ضمنهم محمد خيي، البشير عبدو، سعدية لاديب، بشرى أهريش، ياسين أحجام ، عمر لطفي، يوسف الجندي، إضافة إلى مجموعة من الممثلين الشباب، الذين ساهم في إبراز مواهبهم وتقديمهم للجمهور المغاربي منهم : جيهان الكيداري، سلمى صلاح الدين والفنانة فاطمة الزهراء بلدي.

ويذكر أيضا بأن مسلسل “سلمات أبو البنات” لمخرجه هشام الجباري، قد حصد لقب “أفضل مسلسل جماهيري مغربي “، ومكن الفنان محمد خيي من نيل لقب “أفضل ممثل جماهيري”، وذلك من خلال الاستفتاء الأخير الذي أصدرته “مجلة سيدتي” لتقييم الأعمال والبرامج الرمضانية، وهو الاستفتاء الذي يحظى بمصداقية وشعبية كبيرة لكون كلمة الفصل تكون فيه للجمهور العربي ورأي النقاد.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى