مشاهير

ليلى الحديوي تكشف لـ “غالية” حقيقة بيعها كمامات بـ 2000 درهم

تعرضت عارضة ومصممة الأزياء المغربية، ليلى الحديوي، لهجوم حاد بعد تداول “شائعة” بيعها غطاء كمامات طبية للوقاية من “كورونا”، بـ 2000 درهم للواحدة.

وكشفت ليلى الحديوي في تصريح حصري لمجلة “غالية”، أن الخبر المتداول لا أساس له من الصحة، معبرة عن استغرابها من الهجوم، الذي استهدفها قائلة: “أنا ما فهمتهش هاد الشائعة لي طلقوا عليا، وأنا إلى لقيت شي واحد تايديرها بـ 2000 درهم أنضحك عليه”.

وأضافت مصممة الأزياء المغربية في السياق ذاته: “هادوك غير كاش ماسك، كاينين ابتداءَ من 40 درهم، والغالي فيهم ولي فيه الخدمة داير 80 درهم”.

للإشارة، فإن العديد من الماركات العالمية اتجهت، في الفترة الأخيرة، لإنتاج أغطية عصرية للكمامات الطبية، من أجل الحفاظ على صحة زبنائها والحفاظ أيضا على جمال مظهرهم.

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى