هاري وميغان يُودّعان لقبهما الملكي

هاري وميغان يُودّعان لقبهما الملكي

وافقت الملكة إليزابيث أخيرا، على قرار تنحي الأمير هاري، وزوجته ميغان ماركل، عن منصبهما في العائلة المالكة البريطانية.

وأصدرت ملكة بريطانيا، إليزابيث، أمس السبت، بيانا، أكدت فيه أن عائلتها وصلت لتفاهم حول وضع حفيدها، الأمير هاري، وزوجته ميغان ماركل، في حين أصدر قصر بكنغهام بيانا أعلن فيه أن الثنائي لن يحمل لقب “صاحب السمو الملكي”، ما يعني أن الزوجين لم يعودا أفرادا عاملين في العائلة المالكة.

وقالت الملكة إليزابيث: “سيظل هاري وميغان وأرتشي من أفراد العائلة المحبوبين، وإنني أتفهم التحديات التي واجهوها كنتيجة للتدقيق الشديد في العامين الماضيين، وأؤيد رغبتهم في حياة أكثر استقلالية”.

وشكرت الملكة ذاتها، هاري وميغان على تفاينهما و شكل خاص ميغان، التي أصبحت بسرعة واحدة من العائلة، وأنهت البيان بأن العائلة الملكية بأكملها تأمل بأن الاتفاق سيسمح لهما بالبدء في بناء حياة جديدة سعيدة وسلمية.