فنان مشهور ينهار أثناء جنازة شعبان عبد الرحيم

فنان مشهور ينهار أثناء جنازة شعبان عبد الرحيم

توفي صباح اليوم الفنان الشعبي، شعبان عبد الرحيم، بعد تعرضه لوعكة صحية، نقل على إثرها لإحدى المستشفيات الخاصة، مباشرة بعد عودته من المملكة العربية السعودية، حيث أحيا حفلا فنيا ضمن فعاليات موسم الرياض.

ولم يستطع الفنان المصري، محمود الليثي، ضبط نفسه أثناء تشييع جثمان الراحل من مسجد السيدة نفيسة، وانهار بالبكاء، وصرح لبعض المنابر الإعلامية التي واكبت الجنازة، قائلا: “أطيب شخص ممكن تتعامل معاه”.

“أنا بكره إسرائيل”، من أشهر أغاني الفنان الراحل، الأمر الذي جعل الكثير من الاسرائليين، ومنهم وروعي كياس، متخصص الشؤون العربية بصحيفة “يديعوت أحرونوت”، يشمتون في موته بنشر عدد كبير من التغريدات على موقع تويتر.