إضحك.. راك في السعيدية

إضحك.. راك في السعيدية

ستحتضن مدينة السعيدية في الفترة الممتدة ما بين 8 إلى 10 من شهر غشت المقبل، الدورة الأولى من مهرجان السعيدية الدولي للضحك “مانداغيغ” تحت شعار “إضحك.. راك في السعيدية”، تحت إشراف الجمعية الإقليمية لتنمية الفضاءات العمومية ببركان، وبشراكة مع عمالة إقليم بركان، بقصر المهرجانات.


وسيكون مهرجان “مانداغيغ” متنفسا سنويا لسكان الجهة الشرقية بشكل عام، وسكان السعدية وزوارها بشكل خاص، من أجل لقاء نجوم الكوميديا من المغرب وخارجه، وكذلك فرصة من أجل الاستمتاع بأغاني أشهر المغنيين المغاربة، في حفل الختام، فيما ستعرف هذه الدورة مشاركة باقة من نجوم الكوميديا، أبرزهم خريجي برنامج “ستاند اب”.

وسيقدم عرض الافتتاح الكوميدي الجزائري الشهير، عبد القادر السيكتور، وستكون الخشبة في اليوم الثاني مخصصة وعلى مدى ساعتين من الزمن لفرقة “البومبا كوميك”، التي قدمت عروضا مميزة داخل وخارج أرض الوطن ، أما اليوم الثالث، يوم الختام، سيقدم كل من حسن ومحسن، والثنائي قهوة وحليب وأخرون عروضهم أمام الجمهور، إضافة إلى الحفل الموسيقي الذي سيكون نجمه مغني الراب مسلم.

ومن خلال مهرجان “مانداغيغ” سيتمكن جمهور الجهة الشرقية من التواصل بشكل مباشر مع نجوم الكوميديا المفضلين لديهم ، بإعتباره المهرجان الفكاهي الأول من نوعه الذي يقام في السعيدية، بعيدا عن المهرجانات الغنائية التي تشتهر بها المنطة.

ومن أجل تقريب الجمهور من هذا المهرجان الدولي، أطلق عليه إسم “منداغيغ”، والذي جاء نسبة إلى فاكهة البرتقال الذي تشتهر مدينة بركان بزراعتها، فيما تم اختيار فضاء قصر المهرجانات ليكون الفضاء المخصص لهذا المهرجان الدولي، الذي سيعيد إحياءه من جديد، ليكون الوجهة السنوية لسكان الجهة، وكذلك من أجل إحتضان أنشطة ثقافية وفنية متنوعة على مدار السنة.