مشاهير

ربحت أكثر من مليون سنتيم.. هل فعلا اعتذرت “مي نعيمة” للمغاربة أم هدفها كسب المال؟

أثارت اليوتوبورز المغربية المعروفة بإسم “مي نعيمة” استياء وغضب المغاربة، بعدما نشرت فيديو جديد على قناتها الرسمية على موقع “يوتوب”، وجهت من خلاله رسالة لمتابعيها اللذين يختارون الضغط على “عدم الاعجاب” في فيديوهاتها، قالت فيها أنها تتمنى لهم “لإصابة بالسرطان”.

وبعد الضجة الكبيرة الذي خلقها هذا الفيديو، شن رواد مواقع التواصل الإجتماعي المغاربة، حملة ضد “مي نعيمة”، لإغلاق وحظر قناتها على اليوتوب، لعدم إحترامها المشاهدين الذين يتابعون يومياتها منذ أكثر سنتين، ونشرها فيديوهات “دون المستوى” ومخاطبتها للمتابعين بطريقة غير انسانية وغير أخلاقية، حسب تعليقاتهم على الفيديو.

ولتدارك الأمر، والحفاظ على قناتها التي تمكنها من الحصول على ربح مادي مهم، قامت “مي نعيمة” بحذف الفيديو الأول، وخرجت بفيديو جديد، للإعتذار من المغاربة، وحثهم على إيقاف حملة الحظر التي كنت ستحرمها من قناتها ومن مدخولها الشهري.

في نفس الوقت، الذي كان فيه متابعو قناة “مي نعيمة” يلومونها على أسلوبها “الغير أخلاقي” وطريقة تحدثها معهم، ساهموا بطريقة غير مباشرة في كسبها مرة أخرى لمبلغ مهم، وصل إلى 1300 دولار، أي ما يعادل 12000 درهم، بعدما حقق فيديو “اعتذار مي نعيمة من المتتبعين” أكثر من 706000 مشاهدة.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى