جمالنصائح

زيوت طبيعية لتفتيح البشرة السمراء

بعيداً عن تقنيات التجميل، يمكن الاستفادة من بعض الوصفات الطبيعية التي تعمل على تقشير البشرة السمراء وحثها على التجدد، كما يمكن الاستعانة بأنواع الزيوت التي تمتلك خصائص، تساعد على تفتيح لون البشرة، إزالة خلايا الجلد الميت والبقع الداكنة والكشف عن طبقات جديدة من الجلد تكون أفتح لوناً، من بين هذه الزيوت:

زيت جوز الهند

زيت جوز الهند مرطب فعال للبشرة بجميع أنواعها ودرجات ألوانها، يوحد لون البشرة ويخفف من حدة اختلاف التدرجات، وذلك من خلال علاج الندوب والبقع الداكنة، هذا إضافة إلى أنه مضاد للالتهابات، يهدىء البشرة ويحث أنسجة الجلد على التجدد، وذلك لاحتوائه على مضادات قوية للأكسدة، من بينها فيتامين E.

يمكن استخدامه ككريم ترطيب بعد تقشير البشرة، وذلك بتوزيع بضع قطرات منه كل مساء قبل الخلود إلى النوم. أيضاً، يمكن الاستفادة من بعض الماسكات التي يدخل زيت جوز الهند في مكوناتها، كهذا الماسك:

• تمزج ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند مع ¼ ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم، ملعقة صغيرة من العسل وملعقتين كبيرتين من الطحين.
–  تقلب جميع المكونات جيداً للحصول على عجينة متماسكة القوام.
–  توزع على البشرة وتترك لمدة تتراوح بين 20 إلى 30 دقيقة.
–  تبلل خرقة من القماش بالماء الدافىء وتفرك بها البشرة، ثم تغسل بالماء الفاتر.
–  يمكن ترطيب البشرة بعد هذا الماسك ببضع قطرات من زيت جوز الهند.

زيت السمسم

يعتبر زيت السمسم من الزيوج المعالجة للالتهابات وحساسية البشرة، خاصة الشديدة منها، كالإكزيما والصدفية. يحتوي على أجود الأحماض الدهنية، مثل حمض الأوليك Oleic acid أو ما يعرف بحمض الزيت، حمض البالمتيك palmitic acid ، أي حمض النخيل وحمض اللينوليك Linoleic acid الذي يعرف بأوميغا 6 التي تعمل على ترطيب البشرة، هذا إضافة إلى فيتامين A ، E والسمسمول Sesamol، وهي من مضادات الأكسدة التي تحارب الشوارد الحرة في البشرة، تحميها من التلف، تغذيها وترمم خلايا الجلد التالفة. زيت السمسم أيضاً يعتبر واقياً من أشعة الشمس التي تتسبب باسمرار البشرة وبظهور البقع الداكنة، وذلك لغناه، إلى ما سبق، بالزنك، النحاس، الكالسيوم، المغنيسيوم والمنغنيز.

– تمزج كمية مناسبة من زيت السمسم مع أخرى من دقيق الأرز للحصول على عجينة لينة القوام.
– يوزع المزيج على البشرة بواسطة فرشاة ويترك لمدة ¼ ساعة.
– تفرك البشرة بحركات دائرية لطيفة ومن ثم تغسل بالماء الفاتر.
– يمكن تطبيق هذه الوصفة من زيت السمسم لتفتيح البشرة السراء مرتين في الأسبوع.

زيت الأرغان

زيت الأرغان زيت غني بمضادات الأكسدة مثل البوليفينول وفيتامين E اللذين يساعدان على توحيد وتفتيح لون البشرة، كما يعالج فرط التصبغ، الكلف، ويحمي من حروق الشمس، وذلك لاحتوائه على حمض الأوليك وحمض اللينوليك اللذين يساهمان إلى حد كبير في ترطيب البشرة.

–    توضع حبة من الخيار في الخلاط الكهربائي.
–    تضاف ملعقة صغيرة من زيت الورد، ملعقة من زيت الأرغان، ملعقتان كبيرتان من دقيق الشوفان وملعقة كبيرة من الحليب.
–    تضرب جميع المكونات للحصول على عجينة لينة القوام.
–    توزع كمية منها على البشرة وتترك لمدة 5 دقائق قبل فركها بحركات دائرية لطيفة.
–    يوزع ما تبقى من العجينة وتترك البشرة لمدة ¼ ساعة قبل غسلها بالماء الفاتر ومن ثم البارد.

زيت الورد 

إلى الترطيب الفائق الذي يمنحه للبشرة، يعتبر زيت الورد من أهم الزيوت الأساية التي يمكن الاستفادة منها لعلاج وحماية البشرة من المشاكل المحتملة التي تتعرض لها البشرة السوداء، له القدرة على تجديد أنسجة وخلايا الجلد وترميم التالف منه، وذلك لغناه بمضادات الأكسدة، أهمها فيتامين C الذي يساعد على علاج تصبغات البشرة ومنع عمليات الأكسدة الضارة يمكن الاستفادة من زيت الورد لتفتيح البشرة من خلال طرق عدة، كإضافة كمية قليلة منه إلى كريم الترطيب اليومي واستخدامه 3 مرات في اليوم.

يشار إلى أن زيت الورد من الزيوت الأساسية المركز، لذا يستوجب عدم استخدامه منفرداً، بل يضاف له أي نوع من الزيوت الناقلة، كزيت الأرغان، زيت جوز الهند، زيت الزيتون،

زيت اللوز الحلو

–   تمزج ملعقتان من دقيق الشوفان مع ملعقة من الخميرة، ½ ملعقة من زيت الورد، 3 ملاعق من اليوغرت أو الزبادي اليوناني والذي يعرف في بلاد الشام باللبنة، إضافة إلى ½ ملعقة من العسل للبشرة الجافة. أما للبشرة الدهنية، تضاف ½ ملعقة من عصير الليمون.

–   يوزع المزيج على بشرة الوجه والرقبة.
–    يترك لمدة ¼ ساعة، ثم تفرك البشرة بحركات دائرية لطيفة قبل غسلها بالماء الفاتر.
–  تكرر هذه الوصفة 3 مرات في الأسبوع.

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى