جمالوصفات طبيعية

وصفات طبيعية ونصائح لتبييض الجسم

هل ترغب بالحصول على بشرة أكثر بياضًا؟ نقدم لك أفضل طرق تبييض الجسم وأهم النصائح لتفادي أي مخاطر.

طرق تبييض الجسم المنزلية:

1. عصير الليمون

جرب عصير الليمون، إذ أن حمض الستريك الموجود في عصير الليمون هو عامل مبيض طبيعي يمكن استخدامه للمساعدة في تفتيح البشرة.

لتحصل على نتائج فعالة اعصر نصف ليمونة وخففها بالماء ثم اغمس كرة قطنية في المزيج وضعه عصير الليمون على بشرتك واتركه لمدة 15 إلى 20 دقيقة.

ويجدر التنويه إلى ضرورة عدم الخروج تحت أشعة الشمس خلال هذا الوقت، إذ قد يسبب عصير الليمون التهيج لبشرتك.

2. البطاطا

تمتلك البطاطا النيئة خصائص تبييض خفيفة بسبب محتواها العالي من فيتامين ج، الذي يستخدم كعنصر تفتيح في العديد من كريمات البشرة المتاحة بدون وصفة طبية.

للحصول على النتيجة المرجوة قطع حبة من البطاطا النيئة المقشرة إلى نصفين ثم افرك البشرة بها، ولا تغسل بشرتك إلا بعد 15 إلى 20 دقيقة من تطبيق البطاطا.

3. الكركم

يعد الكركم من التوابل الهندية التي استخدمت منذ الاف السنين في علاجات تبييض البشرة، فهو يساعد في تثبيط إنتاج الميلانين.

لتحصل على نتائج فعالة اخلط الكركم مع قطرات زيت الزيتون ودقيق الحمص، ثم ضع المعجون على بشرتك واتركه لمدة 15 إلى 20 دقيقة قبل شطفه.

من الجدير ذكره أن الكركم قد يصبغ بشرتك باللون الأصفر قليلاً لكنه سيزول سريعًا.

طرق تبييض الجسم الطبية:

1. تبييض الجسم بالكريمات
تحتوي كريمات تبييض البشرة التي تصرف بوصفة طبية على مكونات تعمل على خفض إنتاج الجسم للميلانين وهو المسؤول عن الصبغة الموجودة في البشرة، إذ تقوم منتجات التبييض بتقليل عدد الخلايا الصباغية في بشرتك.

تحتوي معظم كريمات تبييض البشرة على المواد الاتية:

– مادة الهيدروكينون: المعروفة بتقليل الخلايا الصبغية.
– حمض الغليكوليك: الذي يزيل الخلايا الميتة من أجل تبييض البشرة.
– فيتامين ج: يقلل فيتامين ج من إنتاج صبغة الميلانين في الخلايا.

ويجدر التنبيه أن معظم كريمات تبييض البشرة تحتوي على مكونات قد تسبب بعض الأضرار للجلد كالتهيج، كما أن تبييض الجسم بالكريمات قد لا يكون الحل الجذري لتفتيح البشرة، فإن العديد منها لا يوفر نتائج طويلة الأمد ومن الممكن أن تعود البشرة إلى لونها الأصلي بعد زوال تأثير الكريم.

2. تبييض الجسم بتقنية الليزر
تستخدم تقنية الليزر لتبييض البقع الداكنة الموجودة في البشرة من خلال إتلاف الخلايا التي تنتج الميلانين.

في حين يكون تبييض الجلد بالليزرعلاجًا فعالًا عند بعض الأشخاص، قد لا يكون الخيار المناسب للبعض الاخر فلا يؤدي إلى النتائج المرجوة.

تستطيع القيام بفحص البقعة على منطقة صغيرة من البشرة لمعرفة كيفية تفاعلها، وفي حال لم يكن لديك أي مشكلات أو تهيج تستطيع تبييض جسمك بالليزر، قد تشعر بوخز أثناء الإجراء لذلك قد يخدرك الطبيب المختص باستخدام كريم موضعي للتخدير.

قد تستغرق مدة تعافي البشرة من علاج تبييض البشرة بالليزر من أسبوع إلى أسبوعين، قد تعاني من بعض الأعراض الشائعة خلال فترة التعافي، مثل: احمرار، وتورم الجلد، وظهور الكدمات أو القشور.

نصائح عند استخدام طرق تبييض الجسم:

– تحدث إلى الطبيب قبل استخدام طرق تبييض البشرة خاصة الكريمات، والتزم بالتعليمات المحددة على العبوة.
– تجنب استخدام منتجات تبييض الجسم التي تحتوي على الزئبق.
– تأكد من عدم وجود أكثر من 2٪ من مادة الهيدروكينون في مبييض البشرة الذي لا يستلزم وصفة طبية.
– احرص على غسل البشرة المعالجة بالليزر برفق باستخدام صابون غير معطر، يمكنك أيضًا مساعدة نفسك على التعافي من خلال تطبيق هلام الصبار أو الفازلين.
– طبق كريم واقي الشمس على المنطقة المعالجة بالليزر ليساعدك ذلك في فترة التعافي ويقلل من اسمرار الجلد مرة أخرى.

وكالات

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى